شراكة جديدة مع مجلس الخدمة المدنية لتعزيز النزاهة في القطاع العام

Posted 18 February 2022

بيروت – 81 شباط 2022: في مرحلة يشهد فيها لبنان أزمة اقتصادية واجتماعية غير مسبوقة، هناك حاجة الى التمعن في تحليل مسببات الازمة والعمل على معالجتها والتعافي منها. ولعل أهم تلك المسببات تكمن في ضعف الحوكمة المتمثل بنقص حادّ في المحاسبة وانتشار واسع للفساد البنيوي. في إطار الجهود التي يبذلها من أجل دعم الإدارة العامة في لبنان، أقام برنامج الأمم المتحدة الإنمائي شراكة جديدة مع مجلس الخدمة المدنية لتعزيز النزاهة في القطاع العام. يشمل هذا دعم العمل على وضع وتنفيذ مدونة لأخلاقيات وسلوكيات الموظفين العامين الذي يخضعون لسلطة المجلس وفق أحكام القانون.

في هذا المناسبة، أكد محمد صالح، نائب الممثل المقيم للبرنامج الإنمائي في لبنان، على أهمية هذه الشراكة معتبرا أن المدونة تشكل "خطوة عملية وملموسة تتيح للحكومة تنفيذ التزاماتها ذات الصلة الواردة في اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد، كما وإنها تنسجم مع مضمون الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد التي يتم الآن العمل على تنفيذها في لبنان". يؤدي تعزيز النزاهة في الخدمة المدنية الى تحسين الأداء وتقليل الفساد، ويقتضي نجاح هذا المسعى اتخاذ عدة تدابير إصلاحية منها توفير بيئة عمل مناسبة وموارد كافية، ومنها أيضا إيجاد مجموعة واضحة من المبادئ والقواعد والمعايير بشأن الأخلاقيات والسلوكيات التي ينبغي أن تكون معروفة ومحترمة من جانب جميع الموظفين العامين.

في كلمتها، أكدت نسرين مشموشي، رئيسة مجلس الخدمة المدنية، على "إن وضع وتنفيذ المدونة سيكون أحد المرتكزات الأساسية لاستعادة الثقة المتبادلة ما بين الدولة والمواطنين، وتعميم ثقافة الانتماء الى الوظيفة العامة كجزء من الانتماء الى الدولة" مضيفة أن ذلك سيسهم في "الوصول الى إدارة يكون فيها للمراقبة والمساءلة دور جدي وللتحفيز ومكافأة الأداء الجيد دور فاعل ولاحترام الجدارة والكفاءة انعكاسا على تطوير المسارات الوظيفية".

في إطار هذه الشراكة، وفي مسعى لإطلاق مسار تبادل الأفكار والاستفادة من مشاركة مؤسساتية واسعة في عملية صياغة للمدونة، نظّم مجلس الخدمة المدنية وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي اجتماعًا رفيع المستوى في مقرّ المجلس بحضور 25 من كبار الموظفين العامين وفي مقدمة المشاركين حضرت وزيرة الدولة لشؤون التنمية الإداريّة، نجلا رياشي، التي تقود عملية متابعة تنفيذ الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد.

خلاصات الاجتماع مهدت الطريق أمام متابعة المبادرة وتوسيع نطاق التشاور وصولا الى وضع المدونة في الربع الثاني من هذا العام على أن يقترن ذلك بإعداد برنامج وطني خاص للتوعية والتدريب ونظام لتنفيذ المدونة وضمان الامتثال بها على أرض الواقع.

للمزيد من المعلومات، الرجاء الإتصال مع:

رنا مغبغب

351 835 3 961 +

 

برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في لبنان

rana.moughabghab@undp.org

برنامج الأمم المتحدة الإنمائي هو المنظمة الرائدة في الأمم المتحدة التي تكافح لإنهاء الظلم المتمثل في الفقر وعدم المساواة وتغير المناخ. من خلال العمل مع شبكتنا الواسعة من الخبراء والشركاء في 170 دولة، نساعد الدول على بناء حلول متكاملة ودائمة للناس وكوكب الأرض.